خلال ساعات..3 حوادث اغتيال وسرقة في الشمال المحرر

الجمعة 5 شباط/فبراير 2021

أقدم مسلحون مجهولون مساء الخميس، على اختطاف عنصرين من الدفاع المدني كانوا داخل سيارة إسعاف تابع لمنظومة الدفاع في طريقهم للعمل بالقرب من بلدة “حربنوش” شمال إدلب بعد أن اعترضوا طريقها.

وأوضح مراسل “زمان الوصل” أن ملثمين مجهولي الهوية اختطفوا متطوعين في الدفاع المدني أحدهما مدير مركز والآخر محاسب، على طريق بلدة “حربنوش” بالقرب من مدينة “معرة مصرين” شمال إدلب، بعد أن اعترضوا سيارتهما الخميس أمام أعين المدنيين بالقرب من إحدى محطات الوقود بعد تهديدهم بقوة السلاح، واقتادوهم بسيارتهم إلى منطقة جبلية بالقرب من البلدة، وأطلقوا سراح المتطوعين دون سيارة الإسعاف والهواتف الخليوية والبطاقات التعريفية الخاصة بهم.

في سياق منفصل، عثر الأهالي على جثمان الشاب “مصطفى حسن محمد عبد الرزاق” المنحدر من بلدة “تلعادة” بريف حلب الغربي، مقتولاً بطلقات في الرأس بالقرب من أحد الطرقات الفرعية على الأطراف الشمالية لبلدة “صلوة” بالريف الغربي لحلب، دون معرفة الجهة الفاعلة.

كما أقدم مجهولون مساء الخميس على اغتيال الفتى “أحمد حسن منصور” البالغ من العمر 16 عاماً داخل بلدة “دير حسان” شمال إدلب على الحدود السورية بما يزيد عن 5 طعنات بالسكين في الظهر والرقبة، وعمل الأهالي على نقله للمشفى، ولكنه فارق الحياة قبل وصولها دون التمكن من معرفة الجناة.

فيما تتزايد حوادث القتل والاغتيال والسرقة في منطقة إدلب ومحيطها يوماً بعد الآخر، كان آخرها اغتيال مزارع مدني في مدينة “تفتناز” شمال إدلب بعد أن أقدم ملثمون على استهدافه مرتين الأولى نجا منها وعند إسعافه للمشفى لاحقه الملثمون وأطلقوا عليه الرصاص مرةً أخرى ليفارق الحياة في اليوم التالي متأثراً بإصابته.

المصدر: زمان الوصل