ذروة جديدة لوباء كورونا في دمشق والمشافي عاجزة عن استقبال جميع المرضى

الثلاثاء 20 نيسان/أبريل 2021

سوريا اليوم – دمشق

قال طبيب مقيم في مشفى المواساة، في العاصمة دمشق، إن المشفى يعجز عن استقبال جميع المرضى المراجعين بسبب زيادة الأعداد.

ونقلت رغد العيسى مراسلة وكالة نورث برس عن الطبيب، الذي يقطن في منطقة أشرفية صحنايا جنوب دمشق، وطلب عدم نشر اسمه، أن “نقص الكوادر والمعدات بات يمنعهم من إجراء المسحات والصور الشعاعية لمن يشتبه إصابتهم بفيروس كورونا.”

وبلغت نسبة إشغال الأسرة المخصصة لمرضى كورونا في مستشفيات العاصمة دمشق حدها الأقصى، بحسب أطباء.

وتستمر الموجة الثالثة من وباء كورونا، مؤخراً، بالانتشار بسرعة في البلاد مترافقةً مع شدة الأعراض المرضية مقارنةً بالموجتين السابقتين، ومع طول مدة تأثير الموجة الثالثة.

وأمس الاثنين، أعلن مدير الصحة في محافظة ريف دمشق، ياسين نعنوس، أنه تم تخصيص أقسام عزل خاصة بمرضى كورونا متوزعة على المحافظة تحوي ما يقارب 100 سرير.

لكن الطبيب في المواساة قال: “حتى مع ظهور الأعراض، لا يستطيع المشفى استقبال الحالات وعزلها بسبب إشغال أقسام العزل بشكل كامل. والأسرة في بعض مستشفيات ريف دمشق التي تمت في الإعلان عن تخصيصها للمرضى لا تكفي.”

ويوم أمس الاثنين، سجلت وزارة الصحة في الحكومة السورية 137 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع العدد الإجمالي إلى 21.279 وعشر حالات وفاة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 1.456.