السماح للمغتربين بإدخال ما يعادل نصف مليون دولار نقداً بالعملات الأجنبية إلى سوريا

الأربعاء 19 أيار/مايو 2021

سوريا اليوم – دمشق

أصدر مجلس النقد والتسليف السوري قراراً يقضي بالسماح للقادمين إلى سوريا بإدخال الأوراق النقدية الأجنبية (البنكنوت) حتى مبلغ 500 ألف دولار أمريكي أو ما يعادله من العملات الأجنبية الأخرى شريطة التصريح عنها أصولاً وفق النماذج المعتمدة من هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لهذا الغرض والاحتفاظ بنسخة عن هذا التصريح.

ويتضح من صيغة القرار أنه يشمل السوريين من مغتربين ومقيمين، وكذلك العرب والأجانب.

فقد نقلت وكالة الأنباء السورية الحكومية (سانا) عن قرار المجلس الذي تلقت نسخة منه أنه تم بموجب القرار تعديل الفقرة الأولى من المادة الثالثة من قرار صادر عن المجلس في العام 2012 كان يقضي بالسماح لجميع القادمين إلى سوريا باستثناء العابرين في مناطق الترانزيت في المطارات والموانئ السورية بإدخال الأوراق النقدية الأجنبية البنكنوت حتى مبلغ 50 ألف دولار أمريكي شريطة التصريح عنها أصولاً وفق النماذج المعتمدة من هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لهذا الغرض والاحتفاظ بنسخة عن هذا التصريح.

كما تم وفقاً للقرار إلغاء قرار صادر عن مجلس النقد والتسليف عام 2015 يقضي بالسماح لجميع القادمين إلى سورية باستثناء العابرين في مناطق الترانزيت في المطارات والموانئ السورية بإدخال الأوراق النقدية الأجنبية البنكنوت حتى مبلغ 100 ألف دولار أمريكي شريطة التصريح عنها أصولاً وفق النماذج المعتمدة من هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لهذا الغرض والاحتفاظ بنسخة عن هذا التصريح.

يذكر أن مجلس النقد والتسليف يرأسه حاكم مصرف سوريا المركزي ويتولى العمل على تنظيم مؤسسات النقد والتسليف في سوريا وتنسيق فعاليتها لتحقيق عدد من الأهداف في حدود صلاحياته وضمن التوجهات الاقتصادية العامة للدولة التي يقرها مجلس الوزراء.