دمشق تجدد اتهامها للقوات الأمريكية بـ”سرقة” النفط السوري

السبت 3 تموز/يوليو 2021

سوريا اليوم – دمشق

جددت الحكومة السورية اليوم السبت اتهاماتها للقوات الأمريكية المتمركزة شمال شرق سوريا بـ”سرقة” النفط السوري.

وقالت وكالة الأنباء السورية الحكومية (سانا) اليوم “أخرجت قوات الاحتلال الأمريكي رتلاً محملاً بالنفط السوري المسروق من الأراضي السورية إلى قواعده في شمال العراق عبر معبر الوليد غير الشرعي”.

ونقلت الوكالة عن “مصادر محلية من قرية السويدية في ريف اليعربية الشمالي”، لم تسمها، قولها لمراسلة (سانا) “إن رتلاً تابعاً لقوات الاحتلال الأمريكية مؤلفاً من 37 صهريجاً محملاً بالنفط المسروق من الجزيرة السورية وعدة شاحنات وبرادات توجه إلى الأراضي العراقية عبر معبر الوليد غير الشرعي”.

ولفتت المصادر إلى وجود عدد من الناقلات المحملة بصناديق كبيرة مغلفة ومغطاة ضمن الرتل الذي كان برفقة عدد من سيارات الدفع الرباعي المزودة برشاشات متنوعة التابعة لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” التي تعتبرها دمشق “ميليشيا مرتبطة بالاحتلال الأمريكي”.

وأضافت (سانا) تقول “أخرج الاحتلال الأمريكي مئات الشاحنات المحملة بالنفط السوري المسروق والثروات الباطنية على مدى الأشهر الأخيرة بالتنسيق مع ميليشيا “قسد” المدعومة منه إلى الأراضي العراقية”.

وليست هذه المرة الأولى التي توجه فيها الحكومة السورية اتهامات للقوات الأمريكية بسرقة النفط السوري والقمح ونقلهما إلى شمال العراق.