دريد لحام وباسل الخطيب في فيلم جديد يرصد أثر الحرب على المجتمع السوري

السبت 10 تموز/يوليو 2021

سوريا اليوم – دمشق

قالت مصادر سورية إن النجاح الكبير الذي حققه الفيلم الطويل “دمشق حلب” وفوزه بأفضل فيلم روائي عربي ومنح بطله الفنان دريد لحام جائزة التمثيل الكبرى في المهرجان السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط بالإسكندرية، شجع نجم العمل ومخرجه باسل الخطيب أن يجتمعا من جديد في فيلم سينمائي طويل بعنوان “الحكيم”.

وبحسب مراسلة وكالة الأنباء السورية الحكومية (سانا) رشا محفوض فإن فيلم “الحكيم” للكاتبة ديانا جبور ومن إنتاج المؤسسة العامة للسينما تدور أحداثه ضمن بلدة ريفية نائية وتحكي قصة طبيب يكرس وقته وحياته لخدمة أهل البلدة بما يمتلكه من خبرات مهنية وحياتية.

ويركز الفيلم على حالة التردي الاجتماعي التي خلفتها الحرب في سوريا “وانعكاساتها على سلوك الناس ومصائرهم وأخلاقهم من خلال مواجهة الحكيم أزمة شخصية أثناء زيارة حفيدته له ليضع الفيلم المتلقي أمام حالة إن كان سيواجه أزمته وحيداً أم لا بعد كل ما قدمه لأهل البلدة”.

وقالت المراسلة إن “كاميرا مخرج العمل ستنتقل في عدة أماكن بريف دمشق، وستحل الفنانة صباح الجزائري ضيفة شرف على الفيلم ويشارك في بطولته روبين عيسى ومحمد قنوع وربى الحلبي ورامي أحمر وليا مباردي وأحمد رافع وعاصم حواط ولوريس قزق وتسنيم باشا وراما زين العابدين وغيرهم”.