ارتفاع الأسعار يلغي زيادة الرواتب: الموظف السوري سيحصل على خبز أقل!

الثلاثاء 13 تموز/يوليو 2021

سوريا اليوم – متابعات

عمليات حسابية بسيطة أجراها سوريون أظهرت أن رواتبهم بعد الزيادة الأخيرة التي قررتها الدولة صارت تشتري كميات أقل، خاصة من خبز الطعام ومازوت التدفئة.

وبحسب تقرير نشره اليوم الثلاثاء موقع “روسيا اليوم” فإن الزيادة التي أقرتها الحكومة برفع الرواتب والأجور بنسبة 50 في المئة، جاءت بعد ساعات على رفع أسعار الخبز والمازوت، وتظهر العمليات الحسابية التي بدأت تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي أن الرواتب بعد الزيادة صارت تشتري كميات أقل، خاصة مع ارتفاع الخبز بنسبة 100 في المئة، والمازوت بنسبة فاقت 177 في المئة.

وذكر عدد من السوريين أنه قبل رفع الأسعار الأخير، كان الراتب الذي يعادل 50 ألف ليرة، يكفي لشراء 500 ربطة خبز، حسب سعرها قبل رفع السعر المحدد بـ 100 ليرة، ونحو 277 لتراً من المازوت.

أما بعد الزيادة: فقد ارتفع الراتب إلى 75 ألف ليرة، بينما ارتفع سعر الخبز إلى 200 ليرة، والمازوت إلى 500 ليرة، وهكذا صار الراتب يكفي لشراء 375 ربطة خبز، و150 لتراً من المازوت فقط.

وكانت الزيادة الأخيرة في الرواتب والأجور، قوبلت بانتقادات على غير العادة التي كان متعارفاً عليها، بسبب التخوف من ارتفاع للأسعار سيعقب الزيادة، إلا أن زيادة الأجور جاءت بعد ساعات على رفع اثنتين من أهم المواد في البلاد، وهو ما دفع كثيرين إلى القول إن تلك الزيادة ستمتص أي زيادة في الأجور.

وأثار رفع أسعار الخبز والمازوت انتقادات ومخاوف من أن تشهد أسعار باقي المواد موجات جديدة من الارتفاع، إذ يشكل المازوت سواء في استخدامه الصناعي أو في النقل، أحد أهم تكاليف الإنتاج.