إنقاذ مهاجرين قبالة سواحل تونس بينهم 17 سورياً

السبت 14 آب/أغسطس 2021

سوريا اليوم – متابعات

أعلن خفر السواحل التونسي أنه أنقذ أمس الجمعة، 95 مهاجراً غير نظامي من جنسيات مختلفة، بينهم 17 سورياً، بعد تعطل قاربهم قبالة السواحل الجنوبية لمدينة جرجيس، بمحافظة مدنين، جنوب شرقي البلاد.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن “منجي سليم” رئيس فرع منظمة “الهلال الأحمر” في محافظة مدنين، قوله إنه “تم إنقاذ مركبٍ لمهاجرين غير نظاميين يحمل 95 مهاجراً، بعد تعطل قاربهم قرب سواحل جرجيس”، بحسب ما ذكرت صحيفة “زمان الوصل” السورية المعارضة اليوم السبت.

وبحسب المسؤول التونسي، فإن مركب المهاجرين انطلق الخميس، من مدينة صبراتة الليبية في اتجاه السواحل الأوروبية.

وأوضح سليم، أن جنسيات المهاجرين تتوزع على الشكل التالي: “59 من السودان، و17 من سوريا، و7 من مصر، و6 من بنغلاديش، و3 من غينيا، و2 من غانا، ومهاجر وحيد من تونس”.

وأضاف سليم أن “المهاجرين موجودون الآن في الميناء التجاري بجرجيس، وسيتم تحويلهم إلى أحد الأماكن المخصصة لقضاء فترة الحجر الصحي الإجباري”.

وتشهد السواحل الجنوبية لتونس عمليات إنقاذ شبه يومية لمهاجرين غير نظاميين، إثر تعطل مراكبهم في البحر المتوسط في الطريق بين ليبيا وجزيرة لامبيدوزا الإيطالية.
وتزايدت معدلات الهجرة غير النظامية عبر تونس، منذ ثورة كانون الثاني/يناير 2011، مستغلة الغياب الأمني آنذاك، لكنها سرعان ما تراجعت بعد تشديد السلطات الخناق على شبكات تلك الهجرة.

ومؤخرا، شهدت تونس تصاعدا لافتا في وتيرة الهجرة غير النظامية إلى أوروبا، خصوصا في اتجاه السواحل الإيطالية، على وقع تداعيات الأزمات الاقتصادية والسياسية في البلاد ومختلف دول المنطقة.