مشروع قانون سوري لفرض ضرائب وغرامات جديدة على القطاعات الخدمية والتجارية والسياحية

الأربعاء 6 تشرين الأول/أكتوبر 2021

سوريا اليوم – متابعات

يناقش مجلس الشعب (البرلمان) السوري، مشروع قانون جديد، يهدف لاستيفاء رسوم بنسبة 15 بالمئة من ثمن تذكرة ركوب النقل الجماعي، و5 بالمئة من فاتورة المياه، و11 بالمئة من قيمة القدرة الكهربائية، و20 بالمئة من قيمة مبيعات المؤسسة العامة للتبغ.

وحدد مشروع القانون، رسوم الوحدات الإدارية شهرياً، من المحال المرخص لها بيع أو تقديم المشروبات الكحولية من ملاه وفنادق حسب درجتها، ومطاعم ونواد ليلية، حسب مستوياتها بين 5 و150 ألف ليرة شهرياً، بحسب ما ذكر موقع “اقتصاد” السوري المتخصص.

كما حدد مشروع القانون رسم البيع أو التأجير أو الاستثمار بالمزاد العلني بـ5 بالمئة عن كامل مدة العقد من قيمة البيع، ويستوفى من المشتري أو المستأجر أو المستثمر لمصلحة الوحدة الإدارية، وحدد حصة دلال الوحدة الإدارية 3 بالمئة من قيمة الرسم المحصل من قبله، ورسم الاستثمار بالمزاد العلني بالنسبة للاستثمارات السياحية 5 بالمئة من بدل الاستثمارات السنوية المحصلة. 

وبينت المادة العاشرة من مشروع القانون أن رسم البيع أو التأجير أو الاستثمار بالتراضي، بنسبة 5 بالمئة لمصلحة الوحدة الإدارية عن كامل العقد.

وحدد المشروع رسم معاينة الحيوانات وذبحها 1000 ليرة عن كل رأس من الغنم أو الماعز، و3 آلاف ليرة عن كل رأس عجل، وغرامة كل من يذبح خارج المسلخ أو المكان المحدد لحيوان غير معد للاستهلاك البشري بين 100 و350 ألف ليرة، وكل من يذبح حيواناً خارج المسلخ أو المكان المحدد، يدفع غرامة تتراوح بين 25 و100 ألف ليرة سورية.

ووصلت مخالفة كل من يقوم بالأشغال العامة من دون رخصة بغرامة تتراوح بين 10 و50 ألف ليرة، وأعطى للوحدات الإدارية منح رخصة باعة جوالين، وحدد رسمها بمبلغ 5 آلاف ليرة ورسم نظافة من شاغلي دور السكن في مراكز المدن والمحافظات بين 200 و400 ليرة، والوحدات الإدارية الأخرى بين 100 و150 ليرة كما تستوفي الوحدات الإدارية رسماً شهرياً مقابل خدمات من شاغلي المحال بين 10 و100 ألف ليرة.