مقتل جندي سوري وإصابة 3 في عدوان إسرائيلي على منطقة تدمر

الخميس 14 تشرين الأول/أكتوبر 2021

سوريا اليوم – دمشق

قُتل جندي سوري وأصيب ثلاثة آخرون بجروح الليلة الماضية في قصف إسرائيلي استهدف منطقة تدمر بمحافظة حمص في وسط البلاد.

ونقل الإعلام الرسمي السوري، عن مصدر عسكري قوله إنّ “العدو الإسرائيلي نفذ عدواناً جوياً من اتجاه منطقة التنف باتجاه منطقة تدمر مستهدفاً برج اتصالات وبعض النقاط المحيطة به، مما أدى إلى استشهاد جندي وجرح ثلاثة آخرين ووقوع بعض الخسائر المادية”، بحسب ما نقلت صحيفة الشرق الأوسط.

من جهته أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ “الضربات الإسرائيلية طالت مواقع لمقاتلين إيرانيين، بينها برج الاتصالات التابع لهم أيضاً، قرب مطار التيفور العسكري جنوب شرق مدينة تدمر”.

وبحسب المرصد فقد “تأكد مقتل 4 أشخاص، من الجنسية السورية يعملون لصالح حزب الله اللبناني والميليشيات التابعة لإيران، ممن قتلوا جميعاً في الاستهداف الإسرائيلي لمواقع ومراكز تابعة للميليشيات الإيرانية من ضمنها مركز للتدريب وبرج للاتصالات يقعان على بعد عدة كيلومترات جنوب غربي مدينة تدمر وشرق مطار التيفور العسكري، وأدى الاستهداف أيضاً إلى إيقاع 7 جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لتدمير النقاط المستهدفة”.

وفي الثامن من تشرين الأول/أكتوبر الحالي، قتل عنصران غير سوريين من المقاتلين الموالين لإيران، وفق المرصد السوري، في قصف إسرائيلي استهدف أيضاً مطار التيفور ومحيطه، فيما تحدث الإعلام الرسمي عن إصابة ستة جنود سوريين.

وخلال الأعوام الماضية، شنّت إسرائيل عشرات الغارات في سوريا، مستهدفة مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانية وأخرى لـ«حزب الله».

ونادراً ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنها تكرّر أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ العام 2011 تسبّب بمقتل نحو نصف مليون شخص وألحق دماراً هائلاً بالبنى التحتية وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.