مقتل 63 طفلاً بقصف سوري – روسي على شمال غرب سوريا منذ حزيران

الجمعة 19 تشرين الثاني/نوفمبر 2021

سوريا اليوم – إدلب

وثق الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) مقتل 63 طفلاً بقصف لقوات الجيش السوري وروسيا على مناطق متفرقة من شمال غربي سوريا، وذلك منذ شهر حزيران/يونيو الماضي.

وبحسب التقرير الصادر أمس الخميس، كثفت قوات جيش النظام السوري وروسيا من حملتهم العسكرية على شمال غربي سوريا، وكان الأطفال الضحية الأكبر لتلك الهجمات، إذ قُتل 63 طفلاً منذ مطلع حزيران/يونيو 2021 وحتى أول أمس الأربعاء.

وأشار التقرير إلى أن جميع الأطفال قُتلوا بسبب الهجمات المدفعية والغارات الجوية على بلدات الشمال السوري.

وأوضح التقرير أن الجيش السوري وروسيا “اتبعا خلال حملتهما الأخيرة استهداف منازل المدنيين والمنشآت الحيوية، بهدف قتل أكبر عدد من المدنيين وتهجير السكان من منازلهم وإفراغ المنطقة”، بحسب ما نقلت اليوم الجمعة قناة “حلب اليوم“.

ونوه التقرير إلى “تضاعف عدد الضحايا منذ بدء النظام وروسيا باستخدام قذائف الكراسنبول الموجهة ليزرياً، مبيناً أن أكثر من 90% من الضحايا خلال الفترات الأخيرة كانوا باستخدام هذا السلاح”.

وكان قُتل أكثر من 2600 شخص من ضمنهم أكثر من 460 طفلاً منذ عام 2019 في شمال غربي سوريا، وهؤلاء الضحايا هم فقط الذين استجاب الدفاع المدني السوري للهجمات التي استهدفتهم من قبل قوات الجيش السوري وروسيا، حسب التقرير.

يُذكر أن مدنيين اثنين قُتلا وأصيب آخرون بجروح يوم الجمعة الماضي، جراء انفجار لغم أرضي أثناء عملهم في قطاف الزيتون بالقرب من قرية سان بريف إدلب الجنوبي، وفقاً لمراسل “حلب اليوم”.

سوريا اليوم. أخبار سوريا. أخبار سوريا اليوم. سورية اليوم. أخبار سورية. أخبار سورية اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم سوريا. أخبار اليوم سورية.