لغط بعد إعلان الحكومة السورية استعدادها لوقف التقنين “لمن يدفع”

الأربعاء 24 تشرين الثاني/نوفمبر 2021

سوريا اليوم – دمشق

أعلنت وزارة الكهرباء في الحكومة السورية أنها على استعداد لتأمين الكهرباء بشكل دائم لمن يرغب، شرط أن يدفع ثمن الكيلو واط الساعي، بـ 300 ليرة.

ونوهت الوزارة أن عرضها يخص بالدرجة الأولى الصناعيين خارج المدن الصناعية، والمعفيين من التقنين بشكل دائم، أما بالنسبة للمعفيين من التقنين بشكل جزئي، فإن ثمن الكيلو واط الساعي يبلغ 225 ليرة ولكامل الكمية المستهلكة، بحسب ما نقل موقع “اقتصاد” السوري المتخصص (معارض).

بدوره اعتبر الأستاذ الجامعي الدكتور علي محمود، في تصريحات لجريدة “الوطن” السورية شبه الحكومية، أن قرار وزارة الكهرباء، يعني أن المشكلة الحقيقية التي تواجهها ليس في التوليد وإنما في كلفة الإنتاج.

وتساءل محمود “هل حديث وزارة الكهرباء عن العجز في الإنتاج هو حديث وهمي؟!”، وأنه “ليس لديها مشكلة في الفيول أو الغاز أو تعطل محطات التوليد”، معتبراً أن إعلانها استعدادها لبيع المشتركين على مدار 24 ساعة دليل على ذلك.

وقال محمود: “أخشى أن تكون تغذية المشتركين على مدار الساعة على حساب المستهلكين الآخرين، وبالتالي يجب علينا الاستعداد لساعات تقنين أطول أو شبه تعتيم”.

وكان الإعلامي السوري المعارض أيمن عبد النور نشر على صفحته في “فيسبوك” صورة قرار لوزارة الكهرباء في الحكومة السورية يعرض “الإعفاء الكامل من التقنين بسعر 300 ل.س/ك.و.س ولكامل الكمية المستهلكة”.

وتساءل عبد النور إن كان القرار يعني أن وزارة الكهرباء “تستطيع تأمين الكهرباء لمن يدفع أكثر وليست المشكلة قانون قيصر وما يسميه النظام وزباينته العقوبات أحادية الجانب؟!”، بحسب تعبيره.

سوريا اليوم. أخبار سوريا. أخبار سوريا اليوم. سورية اليوم. أخبار سورية. أخبار سورية اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم سوريا. أخبار اليوم سورية.