هدوء نسبي في مدينتي عفرين ومارع بريف حلب عقب موجة احتجاجات

الأحد 5 حزيران/يونيو 2022

سوريا اليوم – حلب

تسود مدينتا عفرين ومارع بريف حلب الشمالي اليوم الأحد حالة من الهدوء النسبي، بعد موجة احتجاجات شهدتها المدينتين خلال اليومين الماضيين، ضد شركة الكهرباء.

وجاءت الاحتجاجات التي وصفت بالواسعة ضد شركة الكهرباء، في مدن تسيطر عليها فصائل المعارضة السورية المدعومة من تركيا، بعد قرار رفع الشركة لسعر الكيلو واط من 2.45 ليرة تركية (374.95 ليرة سورية) إلى 4.50 ليرة تركية (688.67 ليرة سورية)، بحسب ما ذكرت وكالة “نورث برس” المحلية السورية (معارضة).

وتجددت الاحتجاجات أمس السبت، في المدينتين، عقب مقتل أحد المحتجين وإصابة اثنين آخرين برصاص الشرطة العسكرية في عفرين مساء الجمعة الماضي، خلال تفريق احتجاجات غاضبة ضد المجلس المحلي.

وقال مصدر محلي لـ”نورث برس”، إن المحتجين في مدينة مارع بريف حلب الشمالي نددوا بسياسة الشركة وسط اتهامها بتعمد إذلال السكان عبر فرض أسعار تفوق طاقتهم، في ظل صمت المجلس المحلي في المدينة.

وأضاف، أن المحتجين قاموا بإشعال الإطارات وسط مطالبات بإقالة مسؤولي الشركة وتخفيض السعر بما يتناسب مع الحالة الاقتصادية لغالبية السكان.

وفي الثاني والعشرين من آذار/مارس الماضي، رفعت شركة الكهرباء في المدينة سعر الكهرباء من 185 ليرة تركية (28312.18 ليرة سورية) لكل 100 كيلو واط إلى 245 ليرة للاستهلاك المنزلي، وحددته للاستهلاك التجاري بـ3.20 ليرة (489.72 ليرة سورية) لكل كيلو واط بدل 3 ليرات للكيلو واط الصناعي.

ومطلع كانون الثاني/يناير الماضي، شهدت مدن وبلدات شمال وشرق حلب، احتجاجات شعبية واسعة ضد المجالس المحلية السورية الموالية لتركيا، بعد قرار رفع سعر الكهرباء في تلك المناطق، بحسب الوكالة.

وعام 2018، منح المجلس المحلي في المدينة شركة “Ak Energy” التركية الخاصة حق استثمار الكهرباء في المنطقة عبر تمديد أكبال توتر عالِ عن طريق معبر باب السلامة الحدودي في منطقة سجو شمال المدينة.

سوريا اليوم. أخبار سوريا. أخبار سوريا اليوم. سورية اليوم. أخبار سورية. أخبار سورية اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم سوريا. أخبار اليوم سورية.