وفاة نازح سوري “ستيني” كمداً لرؤية منزله على مرمى حجر وعجزه عن الوصول إليه

السبت 11 حزيران/يونيو 2022

سوريا اليوم – إدلب

توفي نازح في مناطق الشمال السوري كمداً بعد أن تمكن من رؤية منزله على مسافة قريبة، ولكن حالت دون الوصول إليه خطوط التماس بين قوات الحكومة والمعارضة.

وقال “فريق ملهم التطوعي” وهو منظمة مدنية تدعم النازحين واللاجئين السوريين، في منشور بعنوان “من راقب مدينته مات قهراً”، إن “مصطفى الجلل قاده الشوق لمدينته كفرنبل (بمحافظة إدلب شمال غرب البلاد) لرؤيتها بالمنظار، فمنزله الذي قضى فيه أعوامه الستين، على مقربة 2 كم فقط، لكن وبسبب احتلاله من قبل قوات النظام فإنه لا يستطيع دخوله!”.

وتوفي “مصطفى الجلل” بعد ساعات بسبب أزمة قلبية أصيب بها بعد مشاهدة منزله وعجزه عن الوصول إليه، في حادثة قال “فريق ملهم التطوعي” إنها ليست الوحيدة “فقد تكررت حالات الوفاة قهراً في الآونة الأخيرة في الداخل السوري”.

وعلق المنشور الحزين بالقول: “ربما صار لزاماً على برامج الدعم النفسي للمهجّرين أن تُدرج وصايا من نوع “لا تمدنّ عينيك” نحو مدينتك، ليس لأن الذكرى ستؤلمك، بل لأنها ستقتلك. ولأنّ هذا القهر هو آخر الرصاصات وأدقّها نحو قلبك”.

وقدم الفريق التعازي لعائلة “الجلل” داعياً له بالرحمة.

سوريا اليوم. أخبار سوريا. أخبار سوريا اليوم. سورية اليوم. أخبار سورية. أخبار سورية اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم سوريا. أخبار اليوم سورية.