وفاة لاجئ سوري في مركز للجوء بألمانيا طعناً بالسكين

الثلاثاء 28 حزيران/يونيو 2022

سوريا اليوم – برلين

قُتل اللاجئ السوري “ابراهيم حسين” طعناً بالسكين في أحد مراكز اللجوء في ألمانيا على يد لاجئ إفريقي من أصحاب السوابق أول أمس الأحد بينما أُصيب آخرون.

ونقل موقع dw الإخباري الألماني عن الشرطة الألمانية أن خمسة أشخاص على الأقل أصيبوا بجروح في هجوم بالسكين على مركز للاجئين على بحيرة كونستانس بعضهم في حالة خطيرة، فيما تأكد مقتل شخص واحد على الأقل في الهجوم، بحسب صحيفة “زمان الوصل” الإخبارية السورية (معارضة) اليوم الثلاثاء.

وحسب الشرطة، فإن الجاني وهو من قاطني النزل طرق أبواب غرف النزل في كريسبرون مساء الأحد، وكلما فُتح الباب وجه طعنات سكينه بشكل عشوائي.

وبنحدر “ابراهيم محمد ذيب الحسين” من قرية “خربة الحصان” بريف منبج ولجأ إلى ألمانيا منذ 8 أشهر وعمل إجراءات المحكمة من أجل الحصول على الإقامة ولم شمل عائلته الموجودة في الأردن، كما يقول قريبه “مهدي الجيران” لـ”زمان الوصل”.

وروى أن قريبه المغدور كان وقت الحادث يجلس مع صديق له خلف المبنى الذي يسكن فيه في “الهايم” وفي هذه الأثناء دخل القاتل وهو من الجنسية النيجيرية حاملاً سكيناً وبدأ بطعن من يجده في طريقه، ولدى سماع الحسين بصراخ النساء ركض إلى الأعلى حيث تسكن العديد من العائلات السورية والفلسطينية ومن بينهم عائلة ايرانية، وبدأ بإدخال النساء اللواتي كن يصرخن إلى غرفهن.

وتابع أن قريبه الضحية وهو أب لثلاثة أطفال نزل بعدها إلى الطابق الأول فوجد امرأة جريحة ونساء يصرخن وأثناء نزوله من الدرج غدر به القاتل وطعنه في رقبته وفي قلبه وخاصرته اليمنى، كما أصيب شاب فلسطيني من غزة بطعنه وأجلي بطائرة هليوكوبتر، وخمس نساء إحداهن من مدينة حمص ولم يمض أسبوعان على مجيئها إلى ألمانيا، وامرأة من قرية الجرنية بريف الرقة، وامرأة إيرانية طعنها الجاني في فمها وإحدى النساء طعنت في منطقة الرئة.

وأضاف المصدر أن الجاني البالع من العمر 31 عاماً من أصحاب السوابق وسبق أن قام بطعن العديد من اللاجئين من قبل، ومن فترة طعن امرأة أوكرانية وتم تقديم الأدلة ومنها فيديوهات مصورة للشرطة الألمانية ولكنها لم تحرك ساكناً لأن الشرطة الألمانية لا تهتم بالتهديدات بل بعد وقوع الحادث للأسف، بحسب ما ذكر المتحدث للصحيفة.

وكشف المتحدث أن الشرطة الألمانية أخبرت قاطني المخيم بأن يأخذوا حذرهم من الجاني قبل يوم من الجريمة بدل اعتقاله لأنه يحقد على اللاجئين وخاصة السوريين منهم، وخصوصاً حين يسمع أنهم حصلوا على إقامات.

سوريا اليوم. أخبار سوريا. أخبار سوريا اليوم. سورية اليوم. أخبار سورية. أخبار سورية اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم. أخبار اليوم سوريا. أخبار اليوم سورية.